الأربعاء، 16 ديسمبر، 2009

الأفكار المسيطرة أكثر من اللازم!

خلال أداء عمل ما قد تُسيطر علي الانسان مجموعة من الأفكار المُلحة التي يعجز لحظياً عن التخلص منها، وقد تسبب له العديد من المشاكل مثل التأخر في إنجار العمل، او إنجازه بصورة غير مرضية..وربما يتطور الأمر فتصل به هذه الأفكار إلي الضيق والأكتئاب والحساسية تجاه الأشياء.
اتحدث عن الأفكار المُسيطرة أكثر من اللازم..الأفكار التي تعجز عن طردها او التخلص منها، ويعتقد جزء خلفي من عقلك انها الأفكار المثالية، ولكنها دائماً لسبب ما ينقصها شئ..ولا تُطبق ابداً، كأنها لعنة.
سأتحدث كمهندس : كمثال عندما كنت أصمم موقعاً كنت أصر علي فكرة البحيرة الصناعية في قلب المشروع، وظللت أياماً طويلة احاول تطبيق فكرة الحل حول البحيرة الصناعية في منتصف المشروع، وجربت بدائل كثيرة وأفكار حل كثيرة، قبل ان انتبه لنقطة فجأة : ان البحيرة الصناعية قد لا تصلح فعلاً مع هذا المشروع..وبدأت أبرمج عقلي ليتقبل فكرة التخلي عن البحيرة الصناعية، بعد وقت طويل من الإيمان التام بها!
ما أقصده هو ان الانسان قد يقع ضحية فكرة من الأفكار التي تعمل عمل (المحدد)، فيتصور الانسان مع الوقت انها شئ مُسلم به، لكن عليه ان يدرك جيداً انها مجرد فكرة أخري قابلة للتغيير والتطوير والهجر.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق