الخميس، 3 ديسمبر، 2009

علي الواقف#1..الجماعة السرية!

هناك مجموعة من المتمردين الذين لا يعرفون معني التمرد، وهم أرباع مثقفين، في الغالب قرأوا كتابين في حياتهم صنعا ثورة من الأفكار في رءوسهم..الثورة التي عجزوا عن السيطرة عليها، او تغطيتها بالمزيد من القراءة والإطلاع، وقرروا بمزيج من النشوة والصلف ان : يعيشوها كدة !
والنتجية : مجموعة من (الفتايين) -اللي بيفتوا- متصنعي غرابة الاطوار في كل مكان وخلف كل ركن.
صفاتهم (كيف تعرفهم؟) :
  • الأختلاف للأختلاف مبدأهم !
  • يحبون كل ما يكرهه الناس، ويكرهون كل ما يحبه الناس.
  • القولبة دون تغيير أو انحراف : محمد منير وفرق الروك والأفلام السيئة أشياء رائعة..بينما كرة القدم والإسلام والعلاقات العاطفية أشياء بغيضة.
  • الأستفزاز.
  • إتقان الانجليزية ! تجدهم يتقنون العامية الامريكية لسبب مجهول ما، ويتعلمونها بحماس كأنها اللغة التي سنحاسب بها يوم القيامة!
  • القذارة. الأستحمام من الموبقات!
  • الأنترنت مملكتهم. مقطوعين يومياً أمام المسنجر والفيس بوك. لكنك طبعاً لا تجد لهم حساً علي منصات التدوين أو تويتر أو المنتديات!!
  • الأحكام الجاهزة تجاه الأشياء.
  • تقييم الأخرين .Judging
  • يكرهون الأطفال! ربما يلتهمونهم علي الأفطار كذلك.
  • الشَعر إيز كول! ويربونه بحماس.
  • أي شئ أو رأي يجتمع عليه أكثر من عشرة هو (عامي) وقذر غالباً.
  • الكسل الشديد.
والان، هل تستطيع ان تتعرف عليهم داخل دائرتك الاجتماعية؟

هناك 4 تعليقات:

  1. لقد إرتكبت نصف الأخطاء اللتى تتحدث عنها
    إقرأ ما كتبت مرة أخرى
    * تقييم الأخرين (ماذا تفعل الآن)
    * حكم جاهز تجاه مجموعة من الناس
    إلخ إلخ أعد القراءة رجاءا

    أعطيك مثلا بنفسى لان عددا من الصفات اللتى ذكرتها ينطبق على
    القراءة مثلا قراءت ما يزيد على 4000 عنوان و أتحدث الانجليزية الأمريكية ولكنى فى نفس الوقت أتقن الفصحى تحدثا وكتابة و أكره كرة القدم و أربى شعرى ولحيتى بحماس ما علاقة كل ما سبق بالجماعة السرية.

    الخلاصة كنت قد أعجبت بمدونتك ولكن يبدوا أنى مظطر لأن أمارس الاستفزاز و أحكم عليك حكما جاهزا دون مزيد من المتابعة (كسول طبعا) بأنك عامى أحمق ):

    أرجو أن يتسع صبرك لما كتبت . وللمرة الثالثة أعد القراءة

    ردحذف
  2. لا تقلق من سعة صدري لكني لا أفهم فعلاً لماذا لم تترك اسمك او عنوانك..انت بالتأكيد لست بالجهل التقني لتنسي تركه، إذن هي مقصودة! هذه نقطة.

    النقاط الأخري كلماتك ترد عليها :
    1- انا لم أقيم احداً..انا أسخر فقط..تذكر ان الفقرة كلها عبارة عن ستاند اب كوميدي، وسأسخر من نفسي لاحقاً..ليس في الموضوع اي ضغائن تجاه احد إذن.

    2- انت تتحدث عن مجموعة صفات وجدتها فيك، لكن ليس كلها! انت لا تحب كرة القدم.حسناً..لكن هل تحتقر الإسلام؟
    بالطبع هناك سبة لطيفة في تعليقك أتغاضي عنها بتسامح وأقول لك : اتق الله.

    ردحذف
  3. ليس جهلا تقنيا وليس لأنى (شخص لطيف كلف نفسه بكتابة تعليق ليسبك و لا يملك الشجاعة لترك اسمه )
    ولكن لا غرض لى بمعرفة تبدأ من خلاف فى الرأى كما أن أغلب البشر يدافعون عن أنفسهم إذا هوجمت افكارهم كما فعلت . و هذا ما حوالت تجنبه ..

    عموما مازلت من رأى أنك لم تقرأ ما كتبت جيدا فالتدوينة مليئة بالتعميم البغيض و لم تعد القراءة ثلاث مرات قبل أن ترد فقد إتسع صدرك ولم يتسع "صبرك"

    عموما إقبل كونها سخرية مضادة و أدعو الله أن يجعلنا من المتقين .

    ردحذف