الاثنين، 19 أكتوبر، 2009

خمسة أسباب لماذا تويتر أفضل

بالطبع للفيس بوك عشاق خارقين، وربما لم ترق للبعض كلماتي السابقة حول عشرة أسباب لتغلق حسابك علي الفيس بوك، ولكني لم أكن اتحدث وقتها عن الخروج التام من نطاق الشبكات الأجتماعية، وإنما كنت أحضر لهذه التدوينة التي أتحدث فيها عن أسباب تجعلك تنتقل لأستخدام موقع اجتماعي أخر هو تويتر بعيداً عن العوامل الطاردة في الفيس بوك.
هنا أنت تعرف خمسة أسباب لماذا تويتر أفضل من فيس بوك :
  • البساطة
توفير خدمات التواصل الإجتماعية الأساسية بشكل بسيط، وأقل تعقيداً بكثير من خصائص الفيس بوك المعقدة.
  • السرعة
لو كنت تستخدم إضافة فايرفوكس Echofon للتعامل مع تويتر فأن التحديثات ستصلك كل ثلاث دقائق علي الأكثر، وتستطيع متابعتها في صمت أثتاء التصفح او العمل كل فترة، دون ان يعرف اي شخص إذا كنت أونلاين أم أوفلاين.
  • سحر المشاركة
يمنحك تويتر استمتاعاً خاصاً أثناء المشاركة وإعادة التدوين Retweet، كما تستطيع مشاركة قراءاتك أثناء تجولك بسهولة، فضلاً عن تحديثات الحالة السريعة، والتي قد تصنع يومك. هناك بالطبع استخدامات خاصة للمشاركة عند متابعة حسابات معينة لصحفيين في العراق مثلاً، فهذه تكون من الأهمية والإثارة بحيث تضعك في قلب الحدث.
أتابع الصحفي الأمريكي الشاب برايان ستلتر @brianstelter، وهو يُمتعني شخصياً لأنه كثير الأسفار، ويخوض مغامرات كثيرة..مؤخراً قام بتغطية مباشرة رائعة عبر تويتر لحفل جوائز إيمي، أشعرني بأنني أشاهد الحفل علي الهواء.
  • وداعاً للتعليقات التافهة !
لعل التعليقات التافهة من أكثر الأشياء إزعاجاً علي الفيس بوك، لكن مع تويتر قل وداعاً للإزعاج، حيث تدون في صمت، وتتتبع تدوينات الأخرين في صمت..يمكنك الرد بتدوينة علي تدوينات أخرين، كما يمكنهم المثل لكنك لن تفعل هذا الا لو كان لديك ما تقوله فعلاً. كنت اتصور في البداية ان تويتر يحتاج إلي التطوير وإضافة خاصية التعليقات علي التدوينات، لكني بعد فترة وجدت ان عدم وجودها هي ميزة تويتر الكبري.
  • استفادة جمة.
هذا السبب فضلت تركه للنهاية..الفيس بوك لا يُضيف لي جديداً، وربما أخرج منه أكثر غباءاً في كل مرة افتحه. لكن تويتر يضيف لي الجديد والكثير في كل مرة..لأسباب كثيرة -منها أسباب سلف ذكرها- يتواجد صفوة مستخدمي الأنترنت العربي علي تويتر، ويتفاعلون بشكل كبير، ولعلي أتتبع عدداً لا بأس به منهم، وتفيدني وتمتعني الروابط التي يشاركونها، لهذا أستفيد كثيراً من تويتر، واتعلم منه -بالأحري من خلال الروابط التي تُشَارك من خلاله- شيئاً جديداً يومياً.

هذه ليست أسباباً شاملة لكنها عُصارة سريعة لأفكار في ذهني. والان أدعوك للمشاركة في تويتر :D

روابط خارجية مُتعلقة :

هناك 7 تعليقات:

  1. عمرك أطول من عمري!
    مش يعني كنت هاكتب الكلام ده، لكن الملاحظات دي كانت بتدور في دماغي فعلا.. لكن لتفضيل تويتر على فيس بوك.. لسة شايف للفيس بوك مميزات، وباقدر أتجاهل العيوب، لأني مش باندمج فيه قوي...

    ردحذف
  2. أوكاى .. دلوقتى عندى إقتراح واحد بسيط .. ضيف على عنوان البوست ده والبوست بتاع الفيس بوك جملة: "بالنسبة لى" !

    أنا لسه مش نشيط على تويتر خالص رغم إنى إكتشفت مؤخرًا إن عندى حساب هناك !! .. ولا متابع جيد لتويتر حتى .. لكن هو فعلاً موقع جميل ووسيلة ممتازة للتواصل والمشاركة .. خصوصًا مع الناس والأحداث صعبة المنال ..


    New Life

    ردحذف
  3. آه صحيح .. إلق نظرة على اللينك دى:

    http://edition.cnn.com/2009/CRIME/10/19/social.networking.crimes/index.html

    ***

    آل عشاق خارقين آل !

    ردحذف
  4. أعتقد ان مجرد وجود الكلمات في مدونتي تعني وحدها انها "بالنسبة لي"

    ولن أضيفها للعنوان

    ردحذف
  5. يبدو أنى كنت أرخم من اللازم ؟

    لا عليك إذن، مفهومة ضمنيًا جزئية "بالنسبة لى" تلك بالطبع.. لكن المسألة كلها كانت شعورى فى مجمل كلماتك أنك تعمم بعض الشىء .. ولم أكن أطالب بتغيير العنوان فعليًا طبعًا بل كانت مجرد وسيلة للتعبير ...

    New Life

    ردحذف
  6. السلام عليكم
    شكرا أخي احمد على إضافة رابط لموضوعي تويتر وصدمة الصفحة البيضاء وعذرا إذا لم إنتبه له من قبل!

    كما اني اتسائل عن انقاطعك من عدة أيام عن التدوين، نتمنى أن نراك موضوعك الجديد قريبا

    ردحذف
  7. شكراً عمرو علي سؤالك وسأحاول الأنتظام في الكتابة بإذن الله

    ردحذف